سمـو الأمير أحمـد بن فهـد يرعى حفل التخرج الثالث عشر بكلية المجتمع بالدمام

18 إبريل، 2018  |   فعاليات ومناسبات

GTS_5146.JPG
سمـو الأمير أحمـد بن فهـد يرعى حفل التخرج الثالث عشر بكلية المجتمع بالدمام

تحت رعاية صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبد العزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، احتفلت كلية المجتمع بالدمام – التابعة لجامعة الملك فهد للبترول والمعادن – بتخريج الـدفعـة الثالثـة عشـرة مـن طـلابها، وذلك مساء يوم الثلاثاء 1 شعبان 1439هـ في مقـر الكلية بمدينة الـدمام .

وتقدم كلية المجتمع ستة برامج أكاديمية، وهي برنامج المحاسبة، وبرنامج الحاسب وتقنية المعلومات، وبرنامج التسويق، وبرنامج إدارة سلسلة الإمـداد، وبرنامج إدارة الموارد البشرية، وبرنامج تقنية السلامة.

وألقى معالي مدير الجامعة د. خالد بن صالح السلطان كلمة أعرب فيها عن سعادته بتخريج الدفعة الثالثة عشرة من طلاب كلية المجتمع بالدمام، وهنأ الطلاب بالتخرج وحصد ثمار ما بذلوا من جهود موفقة طوال سنوات الدراسة في هذه الكلية المتميزة.

وعبّر عن بالغ اعتزازه، وكافة منسوبي الجامعة والكلية، برعاية صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، حفل تخرج طلاب الكلية، كما أكد أن الجامعة والكلية تحظيان بدعم كبير من صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية ومن سمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز، "اللذين يوليان الجامعة والكلية اهتماماً كبيراً، ودعماً مستمراً، مؤكداً أن هذا الاهتمام ينطلق من الدعم الكبير، الذي يلقاه التعليم بمختلف مؤسساته من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وسمو ولي عهده الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز –يحفظهم الله". 

GTS_5536.JPG
سمـو الأمير أحمـد بن فهـد يرعى حفل التخرج الثالث عشر بكلية المجتمع بالدمام

 وأضاف أن الكلية استطاعت، في ظرف سنوات قليلة، أن تصبح رائدة في هذا النوع من التعليم، بعد أن تحلت بنفس قيم الجامعة، وتمسكت بثوابتها ومبادئها، مثل الانضباط والالتزام، وإطلاق مبادرات رائدة وغير تقليدية، واستشراف واع للمستقبل، وابتكار أساليب متطورة لمواجهة تحدياته.

وأوضح أن الكلية نجحت في مد جسور التعاون مع المجتمع وتوظيف كل عناصر البيئة التعليمية لتقديم "منتج تعليمي" يعبر، بأدائه الراقي، عن جودة برامج الكلية وتميزها، وتوفير قدرات علمية متطورة تشارك في مسيرة التقدم الحضاري.

وهنأ الخريجين بالتخرج في هذه الكلية المتميزة التي تم التخطيط لبرامجها بشكل دقيـق رُوعِـي فيه الأخـذ بالمستجدات العلمية والعملية مع الحرص الشديد على توافـق مخـرجاتها مع احتياجات سوق العمل المحلية وتلبيـة متطلبات الشركات والمؤسسات الإنتاجيـة والخدميـة.

وقال: أهنئ كل من شارك في وصولكم إلى لحظة التخرج، وأخص بالذكر آباءكم وأمهاتكم، الذين تعهدوكم بالرعاية والعناية والاهتمام، وغرسوا في نفوسكم المبادئ الرفيعة والقيم الفاضلة، وأساتذتكم الذين قدموا لكم من علمهم وتجاربهم وخبراتهم ما أعانكم على النجاح، ويسر لكم طريق التفوق، وساعدكم على بدء الخطوة الأولى في رحلة العطاء، لوطن أعطاكم الكثير وينتظر منكم الكثير عطاءً وإخلاصاً وبذلاً ومشاركة فاعلة في مسيرة نهضته وتطوره، كما أود أن أقدم خالص الشكر لسعادة الدكتور هيثم بن محمد باحيدرة عميد الكلية، وأسرة الكلية، على جهودهم في الارتقاء بأدائها.

وألقى عميد الكلية د. هيثم بن محمد باحيدرة كلمة أكد فيها أن بلادنا شهدت نهضة تنموية كبيرة على مختلف الأصعدة، وكان من أهمها ما نشهده من تطور نوعي وكمي في مؤسسات التعليم، كل ذلك بفضل الله عز وجل، ثم بفضل الدعم الكبير من لدن حكومتنا الرشيدة وعلى رأسها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي العهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز –حفظهما الله تعالى ورعاهما.

GTS_5358.JPG
عميد الكلية الدكتور هيثم باحيدرة

وأضاف إننا نتقدم بجزيل الشكر والامتنان لصاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية على رعايته الكريمة هذه المناسبة وعلى ما يولي جامعة الملك فهد للبترول والمعادن وكلياتها من دعم ورعاية، والشكر موصول لمعالي مدير الجامعة د. خالد بن صالح السلطان على حضوره هذا الحفل المبارك نيابة عن راعي الحفل. كما نشكر معاليه على تسخير الكثير من إمكانات الجامعة لدعم مسيرة هذه الكلية وتطورها.

وقال إن هذه الكلية الفتية أنشئت في رحاب جامعة الملك فهد للبترول والمعادن، تطبق معاييرها، وتتبع أنظمتها، وتلتزم فلسفة التميز التي تنتهجها الجامعة، لإعداد الكوادر المؤهلة علمياً ومهنياً، وتفتخر هذه الكلية أن خريجيها أثبتوا تميزهم العلمي والعملي في مختلف مواقع العطاء.

وقال لقد أسهمت الكلية في تأهيلكم أفضل تأهيل، علمياً ومهنياً، فانطلقوا بكل ثقة واعتزاز نحو تطبيق ما تعلمتموه، وامضوا في طريق المستقبل وكونوا مستعدين للاستزادة من العلم والمعرفة، متسلحين بالصدق والإخلاص وتحمل المسؤولية، واحترام القوانين والأنظمة.

وألقى رجل الأعمال ماضي بن محمد الهاجري مدير وصاحب مجموعة ماضي الهاجري كلمة آباء الخريجين أشاد خلالها بكلية المجتمع بالدمام "التي لم تدخر جهداً، في سبيل تأهيل أبنائنا علمياً ومهنياً، وفق أحدث أساليب التعليم والتدريب المعتمدة في الجامعات العالمية، مع التوظيف الأمثل لمعطيات التقنية الحديثة في تطوير أساليب التعلُم لدى الطلاب، وهذا ما لمسناه بوضوح خلال دراسة أبنائنا بالكلية، فلقد توافرت لهم فرص كبيرة لتحصيل العلوم بأساليب حديثة وعبر مناهج متطورة أثرت معارفهم وصقلت خبراتهم، وهيأت لهم مواكبة أحدث المستجدات العلمية والعملية في مجالات تخصصاتهم".

وألقى الخريج سلطان بن هيثم القاضي كلمة الخريجين وقال فيها: هنيئا لنا جميعا التخرج في هذه الكلية المتميزة التي أعدتنا علميا ومهنيا وفق أحدث التطورات العلمية والتقنية، حتى وصلنا، ولله الحمد، إلى هذا الحفل الذي يُعـَدُ نقطة تحول تنقلنا من مقاعـد الدراسة والتعليم إلى مواقع العمل والعـطاء على امتداد خارطة الوطن، فلنعمل بما تعلمناه ونطبق ما أتقناه خدمة لوطننا الغالي وردا للجميل وإسهاماً في تنمية مجتمعنا العزيز، ولنكن أيادي بناء وعطاء متوكلين على الله سبحانه وتعالى ومستمدين العون منه.

GTS_5615.JPG
سمـو الأمير أحمـد بن فهـد يرعى حفل التخرج الثالث عشر بكلية المجتمع بالدمام