يبدأ 11 ذو القعدة ويستمر أسبوعا..فتح باب القبول للطلاب المستجدين بجامعة الملك فهد

2 يوليو، 2020  |   أخبار أكاديمية

الجامعة
فتح القبول بجامعة الملك فهد للبترول والمعادن

حددت جامعة الملك فهد للبترول والمعادن يوم الخميس 11 ذو القعدة 1441هـ (2 يوليو 2020م) موعدا لبدء استقبال طلبات الالتحاق بالجامعة لخريجي المرحلة الثانوية.

يتم استقبال طلبات الالتحاق عن طريق الإنترنت وبخدمات إلكترونية متكاملة ولمدة 7 أيام تنتهي يوم الأربعاء 17 ذو القعدة 1441هـ (8 يوليو 2020م).

ويتم التقديم من خلال بوابة القبول الإلكترونية: https://qabool.kfupm.edu.sa.

واشترطت الجامعة للقبول بها أن يكون الطالب من خريجي الثانوية العامة أو نظام المقررات (علوم طبيعية) لهذا العام 1441هـ أو العام الماضي 1440هـ، وأن يكون الطالب قد دخل اختبار القدرات العامة للتخصصات العلمية، حيث يحق للطالب استخدام نتيجة الاختبار التي حصل عليها هذا العام 1441هـ أو العامين السابقين.

وتشترط الجامعة أيضا دخول الطالب الاختبار التحصيلي لهذا العام 1441هـ أو العام السابق 1440هـ.، كما تشترط ألا يكون الطالب قد سبقت له الدراسة في جامعة الملك فهد للبترول والمعادن أو البرامج التابعة لها.

وتتم معاملة جميع الطلبات معاملة واحدة بعد انتهاء فترة التسجيل دون إعطاء أولوية في القبول لمن يسجل مبكراً.

وسيتم إعلان النسبة المركبة المطلوبة عند إعلان نتائج الطلاب المرشحين للقبول. وستعلن نتائج القبول بالجامعة على الموقع الإلكتروني، فيما ستصل النتائج أيضاً عبر رسالة نصية على جوال الطالب المذكور في طلب الالتحاق ورسالة على بريده الإلكتروني.

ويلغى قبول الطلاب الذين تم إبلاغهم بالقبول ولم يؤكدوا الرغبة في الالتحاق بالجامعة ولم يرفعوا المستندات المطلوبة في الموعد المحدد عند إعلان النتائج.

وقال عميد شؤون الطلاب والقائم بأعمال عميد القبول والتسجيل د. أحمد العجيري إن الجامعة اعتادت في كل عام تيسير عملية القبول وتبسيط إجراءات الالتحاق بها للطلاب المستجدين بتوظيف متكامل للتقنية استجابة لتوجيهات حكومتنا الرشيدة في تفعيل التعاملات الإلكترونية والتسهيل على المواطنين، محققة بذلك وقتاً قياسياً ومبكراً لإنهاء قبول الطلاب وتمكينهم من الاستفادة من إجازة الصيف.

وذكر أن الجامعة تتمكن سنوياً -بحمد الله- من استقطاب أفضل الطلاب المتميزين دراسياً نظراً لما تتمتع به من سمعة أكاديمية على المستويين المحلي والعالمي وما تقدمه من مستوى تعليمي لطلابها يوفر المادة العلمية المعاصرة ويغرس المهارات اللازمة لتخريج القياديين في المجتمع. وأضاف أن من مميزات القبول بالجامعة أن الطالب المستجد يقبل في برنامج السنة التحضيرية لمدة عام دراسي واحد، وبعدها يسمح للطالب الالتحاق بأحد التخصصات التي تقدمها كليات الجامعة، مشيراً إلى أن الجامعة استحدثت برنامجاً جديداً لتخطي برنامج السنة التحضيرية SkipPrep، وذلك لتمكين الطلبة المتميزين والذين يحققون متطلبات هذا البرنامج من اجتياز مواد السنة التحضيرية.

وتتيح هذه الميزة للطالب فرصة التعرف على تخصصات الجامعة واختيار ما يناسب رغبته وميوله عن معرفة وإدراك.

وأوضح أن الجامعة تسعى إلى قبول الطلاب المتميزين دراسياً من خريجي الثانوية بناءً على ثلاثة معايير أساسية وهي: نسبة الثانوية العامة، واختبار القدرات العامة والاختبار التحصيلي. ويتم ذلك عن طريق احتساب أوزان مئوية لهذه المعايير، وتجمع حصيلة هذه الأوزان في نسبة مركبة واحدة يتم من خلالها تحديد الطلاب المقبولين.

وأضاف أن الاستعدادات لعملية القبول بدأت منذ عدة أشهر بالتنسيق المتكامل مع الجهات ذات العلاقة داخل الجامعة وخارجها.

وأشار إلى جاهزية الموقع الإلكتروني بالمعلومات المطلوبة والبيانات اللازمة لإتمام عملية الالتحاق بالجامعة وإعلان النتائج. وأكد أن الجامعة توفر مركزاً للاتصال والتواصل تمت تهيئته بالموظفين المؤهلين للإجابة على أي استفسارات للطلاب وأولياء أمورهم، إضافة إلى معلومات الموقع الإلكتروني لإدارة القبول، والإجابة من خلال البريد الإلكتروني أو الهاتف، متمنياً للجميع التوفيق والسداد.